شاهد وادي الكرات في كازاخستان بالصور

Advertisements

وادي الكرات في كازاخستان أو كما يطلق عليه Torysh . يقع وادي الكرات في الطرف الشمالي من كاراتاو الغربية، بالقرب من بلدة  شيتب في غرب كازاخستان ، وتتكون المنطقة من العديد من التكوينات الصخرية التي تشبه الكره وتتناثر عبر مجموعة واسعة من الأراضي السهلية . تأتي هذه الكرات في أحجام مختلفة ولكن معظمها  له قطر حوالي 3-4 متر .

ويعتقد أن هذه الكرات متحجرة وصلبة وكتل متراصة تشكلت بسبب ترسيب المعادن  وغالباً ما تكون في شكل صخور رسوبية أو ترابية. هذه الظاهرة ليست نادرة وتوجد امثلة مختلفة علي هذا التحجير في جميع أنحاء العالم وتوجد الأحجار والكرات النادرة في أماكن مختلفة منها مورياكي في نيوزلندا

شاهد وادي الكرات في كازاخستان بالصور :

ويتراوح حجم الكرات ما بين الصخور الصغيرة التي تشبه الكرة متناثرة عبر  الأراضي السهلية منها حجم الصخور الصغيرة إلي صخور كبير في حجم السيارة .. هذه الكرات ظاهرة نادرة  تمتلك العديد من التفسيرات الجيولوجية حيث تكون من الكرات البلورية التي تشكلت في الرماد البركاني وتم الكشف عنها وأدت الظروف إلي تشكيل هذه الصخور في شكل كروي .

يحتوي الوادي علي صخرة تسمي صخرة الأسد مذهلة حقاً  يبلغ طولها 332 سم  لها نتوءات بيضاء والعديد من الصدوع التي تتراكم علي طول حافته والمزيد من التكوينات الصخرية المحيطة بها .

شاطئ الكرات في مورياكي، نيوزلندا :

يوجد مجموعة كبيرة من الصخور والحجارة الكروية توجد بالقرب من شاطئ مورياكي علي ساحل اوتاجو في نيوزلندا. هذه الصخور في الواقع تعرض للتأكل من قبل الشاطئ وشكلت منحدرات ساحلية علي الشاطئ. هذه الصخور واحدة من مناطق الجذب الرائعة والشعبية في العالم .

وقد تشكلت في الأصل بداخل قاع البحر قبل حوالي 60 مليون سنة . وهي الكرات الاكثر شهرة الأن وفي ظروف غامضة تكونت الصخور علي الشاطئ تزن كل صخرة منهم عدة أطنان  وفقاً للكثير من الأساطير أن هذه الصخور تكونت من اليقطين الكبير الذي جرفته المياه وتحطم علي اليابس في نيوزلندا منذ مئات السنين .

وتقع هذه الصخور علي شاطئ Koekohe بين بلدتي مورياكي وهامبدن والقادم من الشمال لكي يصل إلي الصخور يحتاج إلي 30 دقيقة لقطع مسافة 40 كيلو متر بالسيارة ويتمتع علي طول الطريق بالمناظر الخلابة والمذهلة .

القادم من الجنوب،يأخذ الطريق السريع للدولة في غضون ساعة بالسيارة يصل إلي المكان حوالي 75 كيلو متر .

هذه الصخور الحجرية لها لون رمادي مختلف، تأكلت من قبل حركة الامواج من المنحدرات للينة، وأحجار الطين الأسود الذي يدعم الشاطئ . وفي أماكن معينة فإن التحجير مكشوف جزئياً يمكن أن تنظر إليه أثناء التواجد في المنحدرات وتشكلت أصلاً في القاع يزن هذا الحجر عدة أطنان ويمتد إلي ما يصل إلي 12 قدم .

تقع هذه الصخور الضخمة الكروية الغامضة بقطر 1 – 2 متر علي الساحل الشرقي لنيوزيلندا، علي شاطئ المحيط الهادئ في نفس المكان . يمتلك سكان نيوزلندا الكثير من القصص حول أصل تكوين هذه الصخور هذه الرؤي غير علمية.

يقول أحدهم أنها  بيض الديناصورات الأحفوري والتي هبطت علي الجانب والذين وضعوا كل البيض ولكن المناخ الشديد أدي إلي ظهورها بهذا الشكل .

ومنذ حوالي 60 مليون سنة غرقت كتلة من الطين البحري ومغطأة بالرمال التي تضخم الأرض وخلال مليون سنة خضعت هذه الكتلة إلي تغيرات  في السماكة وظهر التحجير وتلبور المعادن.

منذ حوالي 15 مليون سنة في فترة العصر  الميوسيني كان قاع البحر أعلي من مستوي البحر وبدأ في التأكل ليتشكل هذا المشهد الأخير .  وتقع الأن في جميع أنحاء شاطئ المحيط الهادئ المعاصر في نيوزلندا .

حقاً عند الذهاب إلي شاطئ مورياكي سوف تشاهد مفاجأة كبيرة سوف تجد كرات الرخام الهائلة متناثرة أمامك والمئات من الصخرو الكروية العملاقة. العديد من هذه الصخور تعطي إنطباع أنها كروية تماماً  تمتلئ هذه الكرات بالمعادن ومنها الأسمت الذي يشكل الحجر داخل الطبقات المختلفة للكرات . هذه الاحجار كبيرة الحجم مما يجعل لها شكل فريد من نوعه بعضها يصل قطره إلي متر  والأغلبية منها 2- 5 أمتار.

المادة المسئولة عن التحجير هو معدن الكربون يدعي الكالسيت  وفي بعض الأحيان ضعيفة جداً ولكن  معظم هذه الكرات تحتوي علي 20 % من المعدن والطمي أيضاً  توجد شقوق كبيرة علي الصخور ولكنها يمكن أن تمتلئ بعدة طبقات من  الكالسيت وبها طبقة رقيقة جداً  من الكوارتز .

Advertisements