من هم الأشخاص الواجب عليهم التواجد في يوم الولادة ؟

Advertisements

عندما يحين موعد الولادة، وانتي مستعدة لهذه اللحظة- حتي انك قد قمتي بتجهيز الحقيبة الخاصة بالمستشفي.ولكن هل فكرتي في الشخص الذي تريدنه ان يكون بجوارك في هذه اللحظة في غرفة الولادة؟و سيكون معك بالتأكيد طقم الأطباء و الممرضات  ،ولكنك في هذه اللحظة تحتاجين إلي الدعم المعنوي لتخفيف الألم و الخوف.

غرفة الولادة

الزوج أم الأم أم الأخت:
لا يمكن ان يكون كل هؤلاء الأشخاص معكي في غرفة الولادة. لذا عليكي ان تختاري شخص  واحد فقط، وهذا الأمر يسبب بالتأكيد جدال و مناقشات. الأم لديها الخبرة السابقة و تستطيع امدادك بالمشورة و ستمنحك الرعاية الكاملة. و هناك الأخت التي هي افضل صديق بالنسبة لكي. ولا تنسي الزوج وهو الشخص الأكثر حميمية التي ساعدك في جلب هذا الطفل.

  • وقد تبين ان هناك اكثر من 98 % من النساء يفضلن اختيار الزوج . انه شي مختلف و غريب حيث يكون الزوج ضعيف لرؤية زوجته في وضع الولادة و الألم.  الزوج ليس لديه معرفة عن ماذا يحدث و ماذا سيحدث لذلك قد يصبح الزوج هائج في هذه اللحظة. ولكن من المعروف ان لمرأة تستمد الشجاعة و القوة عندما تمسك بيد زوجها اثناء وقت الولادة.

و قد تبين ايضاً ان 29% من النساء يختارن دعم الأم. اختيار الزوج قد يكون الأسهل، لأن الأم قد تهرب من صعوبة الموقف و ينتابها القلق الشديد عليكي.

  • وهناك 9% من النساء اختارن دعم الأخت في غرفة الولادة. و خصوصاً من كانت اختها هي أعز صديقة لديها. وجود الأخت في غرفة الولادة قد تحسن الحالة المزاجية و تخفف من حدة الموقف. وقد تلتقط لك الصور وانتي في غرفة الولادة.

وهناك فقط 4% من النساء من يختارن الصديقة لتكون بجوارها في هذه اللحظة، ولكن في نفس الوقت لا تنتظري مجاملات من الصديقة في هذا الموقف. و 10% من النساء يختارن دعوة اشخاص اخرين مثل مدرب خاص للولادة أو امرأة تدعمها في لحظة الولادة، هؤلاء النساء لا يريدن ان يراهم اعز الناس لديهم في هذا الموقف الصعب.

في غرفة الأنتظار:
هناك بعض المستشفيات تحدد اعداد الزوار، لذا يجب مراجعة إدارة  المستشفي في هذا الأمر. في معظم الأماكن يكون المسموح بتواجدهم هم شخصين فقط إلي جانب الأم. وعلي الجانب الأخر، ستكوني انتي متعبة ولا تستطيعي مقابلة أحد.

التفكير في التوقيت:
من الأفضل ان تسمحي لعدد قليل من الناس ان يذهبوا معكي إلي المستشفي. لأن اي امرأة من الطبيعي انها تريد ان تحمل طفلها الجديد بعد الولادة و تريد ان تقضي لحظات خاصة انفرادية مع طفلها الجديد، و لذلك لن يكون جيد وسط مجموعة كبيرة من الناس.

المعافاة:
الولادة الطبيعية لا تحتاج إلي وقت كبير للمعافاة علي عكس الولادة القيصرية . في الحقيقة في الولادة القيصرية ستحتاجي وقت كبير للمعافاة و يحب حينها تأجيل الزيارات حتي تتعافي.

Advertisements