الكون يتمدد بسرعة أكبر مما نتوقع

Advertisements

إن الكون مكان كبير جدًا وتقول العلوم أنه يكبر ويكبر في كل لحظة عدة مرات. يقول رائد الفضاء الأمريكي ادوين هابل أول من أيد نظرية أن الكون يتمدد والآن تليسكوب هابل الفضائي والمسمى باسمه يقوم باثبات هذه النظرية ويقدم العديد من التحليلات الدقيقة عن سرعة تمدد الكون. بناءًا على العديد من المعادلات يمكن حساب سرعة تمدد الكون ولكن الاحصاءات والتحليلات التي يمدنا بها هابل تؤكد أن الكون يتمدد بسرعة أكبر مما يمكننا أن نعرف .

الكون يتمدد بسرعة أكبر مما نتوقع، ثقف نفسك 1

الكون يتمدد منذ 13.8 مليون عامًا بعد لحظة الإنفجار العظيم. وفي الحقيقة يجب أن نعرف أن سرعة التمدد متسارعة بمقدار معين وليست ثابتة ولكي نعرف هذه السرعة عكف فريق من علماء الفضاء في معهد علوم الفضاء وجامعة جون هوبكينز باستخدام التليسكوب هابل لجمع الآلاف من الاحصاءات. قائد هذه الدراسة هو آدم ريس والذي حصل على جائزة نوبل على اكتشافة لمعادلة تحدد مقدار التسارع في تمدد الكون .

باستخدام تليسكوب هابل استطاع  الفريق فحص 2400 نجم و 300 سوبر نوفا لقياس المسافات التي تتم ازاحتها منهم. النبضات التي تطلقها النجوم مع معدل الخطأ الذي يمكن أن يحدث من خلال القياس بالضافة إلى قوة إضاءتها ونوع السوبر نوفا وشدتها يمكن جمع كل هذه العوامل لصنع معادلة تمكننا من قياس وتحليل الضوء البعيد جدًا لقياس سرعة تمدد الكون خاصة أن الضوء الذي تصدره هذه الأشياء يزداد ميلًا إلى الأحمر ولو كان الكون ينكمش كان الضوء سيتحول تجاه اللون الأزرق

بناء على المعلومات التي حصل عليها الفريق يمكننا أن نحب بدقة أكبر سرعة تمدد الكون والمعروفة بثابت هابل 73.2 كيلومتر في الساعة في الميجابارسيك. والميجابارسيك تعادل 3.26 مليون سنة ضوئية. قد لا يعني هذا الرقم الكثير بالنسبة لك ولكن في النهاية يمكننا أن نستنتج ان الكون يتمدد بسرعة أكبر مما كنا نعرفة بنسبة 5-9% مما يعني أن نهاية العالم قد تأتي أسرع من وقتها بمقدار النصف تقريبًا أو أقل .

 

وهناك سؤال يجب أن يدور في الأذهان وهو ما الذي وضع الاختلاف بين الرقم القديم والرقم الحديث؟؟

إجابة هذا السؤال أن تليسكوب هابل القديم كان يملك قيمة ثبتة تعتمد على قياس القديد من العوامل الكونية باستخدام موجات الميكروويف ولكن هذا الفرق حاول وضع الطاقة السوداء ضمن هذه المعادلات والتي أدت إلى زيادة السرعة عن الرقم المعروف لدينا سابقًا

يقول آدم ريس قائد الفريق أن الكون يحاول أن يخبرنا كل فترة أننا دائمًا على خطأ وأننا أصغر من أن نستطيع معرفة الحقيقة بشكلها الكامل عن الكون

Advertisements