حقائق و أسرار لا تعرفها عن الانطواء و الشخص الانطوائي

حقائق و أسرار لا تعرفها عن الانطواء و الشخص الانطوائي

إذا قمنا بعمل احصائية عن مفهوم الانطواء في المجتمع فمن المؤكد أننا سوف نحصل على عدد كبير من الإجابات المتشابهة والخاطئة في نفس الوقت، فعندما نذكر كلمة انطواء فإن أول ما يتبادر إلى ذهنك هو أن الانطواء مرض نفسي، ولكن دعنا نخبرك بإن هذا تفسير خاطئ تماما، فالانطواء هو أحد سمات بعض الشخصيات التي تميل دائما إلى الوحدة وعدم الاختلاط على عكس المنفتحون الذين يكونون اكثر تجاوبا وتعاملا مع المجتمع المحيط واكثر ميولا إلى الثرثرة وكثرة الحديث .

1616303_10151949502947513_881724057_n

ومن الناحية البيولوجية فإن الناقلات العصبية في الشخص الانطوائي يتبع مسارا مختلفا في المخ على عكس المنفتحين وهذا يجعل اللانطوائي أكثر حساسية بالنسبة للدوبامين ولذلك فهم لا يتجاوبون مع المؤثرات الخارجية والاجتماعية بشكل سليم، كما أنه يكون مؤمن بدرجة عالية بأفكاره الخاصة ومقتنع بها مما يجعل المجتمع ينظر إليه على إنه مريض نفسي وهذا أسوأ ما يقابله الشخص الانطوائي ومن ثم فإنه كثيرا ما يتلقى نصائح من المحيطين به كي يخرج من البوتقة التي يحيا بها وأن يتفاعل ويصبح منفتح اجتماعيا . ونحن من خلال موقع ثقف نفسك سوف نوضح أهم المفاهيم الخاطئة عن الشخص الانطوائي

1-     الانطوائي شخص منعزل في الحقيقة أن الشخص الانطوائي يميل دائما إلى عدم الصخب في التعبير عن ذاته فهو دائما ما يحب أن تتحدث عنه أعماله وأفعاله دون أن يتكلم وهذا لا يعني أنه يحب الانعزال ولكنه له طريقته الخاصة في التعبير وهو بذلك يختلف عن الشخص المنفتح والذي يجيد التعبير عن نفسه من خلال سلوكه وأقواله.

2-     الانطوائي يكره الظهور  قد يظن البعض أن الشخص الانطوائي لا يحب الظهور العلني أبدا ويكرهه ولكن في الحقيقة أنه لا يكره الظهور العلني عموما ولكنه يحبذ ذلك في كثير من الحيان عندما يريد أن يعمل في صمت ولا يجد ضرورة للخروج والتحدث إلى الجمهور لأنه يظن أنه لديه وسيلة أهم ليصل ما يريد توضيحه للناس وهو جودة العمل الذي يقدمه وهو عكس الشخص المنفتح والذي يحب الظهور الدائم وجذب الأنظار إليه.

3-     الانطوائي لا يعرف كيفية الاسترخاء والاستمتاع يظن البعض أن الشخص الانطوائي لا يحب الاسترخاء أو التنزه والاستمتاع ولكن في الحقيقة أن تنزه واستمتاع هذا الشخص أن يقضي وقتا في مكان هادئ وجميل بمفرده أو بصحبته كتاب يقرأه بدون إزعاج ولكن الرقص والملاهي وغيرها من الماكن الصاخبة لا تروق له، وقد يقوم الشخص الانطوائي بعمل اليوجه أيضا كنوع من الاسترخاء بالنسبه له.

4-     الانطوائي شخص فظ وغليظ الشخص الانطوائي لا يميل دائما إلى المجاملات ولا إضاعة الوقت في شيئ غير مفيد كما يفعل الأشخاص المنفتحون اجتماعيا، ودائما ما يكون صادقا وصريحا ومباشرا وهو يتوفع نفس درجة الصدق والصراحة من الآخرين ولذلك قد يعتقد البعض بالخطأ أنه شخص غليظ ولكن عليك أن تغير هذه النظرة وأن تنظر إليه على أنه شخص واضح وصريح وأن تتقبل وجهة نظره.

5-     الإنطوائي له أفعال غريبة وغير مألوفة الكثير من الناس يعتقدون أن الشخص الانطوائي هو شخص غريب الأطوار ولكن هذا اعتقاد خاطئ تماما، حيث أن الشخص الانطوائي يحب أن يكون له شخصية مستقبة لا تنجرف وراء آراء أو أفكار أخرى فهو يصنع قراراته بنفسه وحتى إذا استمع إلى آراء ووجهات نظر أخرى فهو يقدرها ومع ذلك يصنع القرار ووجهة النظر الخاصة به وهذا راجع أيضا إلى حبه في أن يكون إنسان متميز يضيف شيئ جديد بدل من أن يكون نسخة مكررة من الاخرين.

6-     الإنطوائي شخص خجول الخجل ليس له أي علاقة بالانطواء ولكن حقيقة الأمر أن الشخص الانطوائي يميل دائما إلى التفاعل بسبب فقط ويتجنب التفاعل الغير مفيد فهو لا يتفاعل لمجرد التفاعل فعندما يجد السبب المناسب للتفاعل فسوف تجد شخصية أخرى تماما تتحدث معك بدون أي خجل إذاً فالشخص الذي يتجنب التفاعل بدون سبب والخجل هما شيئين مختلفين تماما.

7-     يمكن للشخص الانطوائي إصلاح نفسه ليصبح شخص اجتماعي قد يخونك ذكائك وتظن أن الشخص الإنطوائي يمكن أن يتحول لشخص اجتماعي، فهذا تفكير غير سليم على الإطلاق، فكيف تظن أن شخصا ولد بسمة معينة يمكنه أن يغيرها بكل سهولة فالشخص الانطوائي يولد هكذا ويظل هكذا وإذا حاول أن يخرج من الانطواء وأن يصبح اجتماعيا فإنه سوف يواجه عقبات وصعوبات بالغة لأنه من الصعب أن يتقبل شخصيته الجديدة، وكما هو شائع أن الطبع يغلب التطبع أي أنه لن يستطيع أن يغير من طبعه الذي ولد ونشأ عليه، كما أن كلمة إصلاح تعني أن الانطواء مرض وهذا ما ننفيه جملتا وتفصيلا فالانطواء كما ذكرنا سابقا ليس مرضا وإنما هو سمة شخصية.

8-     الانطوائي لا يحب الناس الشخص الانطوائي هو اولا وأخيرا إنسان وكل إنسان يحتاج لإنسان آخر يتحدث إليه ويشاركه أفراحه وأحزانه، والشخص الانطوائي ليس كما يقال أنه لا يحب الناس ولكنه يكون مجموعة من الأشخاص الذين يشعر بالأمان والثقة بهم ويكونوا قريبين منهم في كل الأوقات، فالمجتمع يصور الشخص الاجتماعي على أنه غير محب للناس ولكن الحقيقة أنه يأخذ بعض الوقت قبل أن يصبح منفتحا مع أي شخص ولكنه عندما يثق بأحد الأشخاص فإنه يصبح قريبا منه فإذا كان لديك صديق انطوائي بطبعه إذاً فأنت إنسان محظوظ ونضمن لك استمرار صداقتكما للأبد.

9-     الانطوائي يحب دائما أن يكون وحيدا يحب الشخص الانطوائي أن يقضي بعض الوقت منفردا بنفسه ولكن هذا لا يعني أنه لا يحب أن يجتمع بالآخرين، فإنه مثل الشخص الاجتماعي تماما في هذه النقطة يحب أن يحيط بع بعض الأشخاص وأن يشاركونه في مشاعره وأفكاره، فهم يفضلون البقاء مع شخص أو اثنين وقضاء وقت ممتع في مكان  العمل مثلا بدلا من  الوقوف على رصيف في الشارع مثلا في جوب من الضوضاء والإزعاج لأن ذلك يكون غير مريح أبدا بالنسبة لهم، وهم كذلك يحبون أن يكونوا مع الأشخاص الذين يفهمونهم جيدا ويزيدون من تقديرهم لذاتهم.

10-   الانطوائي لا يحب التحدث دائما ما يكون الشخص الاجتماعي ثرثارا ويكثر من الحديث بسبب وبدون سبب وهذا ما لا يحدث في حالة الشخص الانطوائي، فالشخص الانطوائي ليس كما يقال أنه لا يحب التحدث ولكنه فقط لايتحدث بدون سبب ولا يتحدث كذلك بأي حديث خارج عن سياق الموقف أو العمل الذي يقوم به، وهو يكره الحوارات الجانبية عديمة الفائدة التي تجرى بين الأشخاص الاجتماعيين في معظم الحيسان ولكنه يحب أن يشترك في محادثة طويلة شرط أن تكون مثمرة وذات قيمة مع الأشخاص المقربين له، فقط حاول أن تتحدث في موضوع مهم مع أي شخص ترى أنه انطوائي وسوف تتغير فكرتك الأولى التي رسمتها له تماما.

والآن بعد أن قمنا بتوضيح معنى الانطواء وأنه ليس مرضا أبدا بل أنه حالة وسمة شخصية تختلف ميولها واتجاهاتها عن الشخصية الاجتماعية وبعد أن عددنا أهم صفات واهتمامات وطبيعة الشخص الانطوائي فمن المؤكد أن كل من قرأ هذه المقالة الآن يتمنى أن يصبح شخصا إنطوائيا ^_^

 

[twitter][/twitter][gplus][/gplus]

[source]1 , 2 [/source]

رابط مختصر للمقال:

15 تعليقات على حقائق و أسرار لا تعرفها عن الانطواء و الشخص الانطوائي

  1. انا انطوائي لدرجة ما…لكن الحياة علمتني ان المجتمع يعشق الدراما، و أن اصنع سيناريو يناسب كل شخص لإقناعه بما يريد أن يقتنع به، ليس لدي الوقت الكافي لاضاعته، و لا احد يحب سماع الحقيقة، لذلك الأفضل أن استمتع بحياتي مع نفسي، بدلا عن المسرحيات حولي بكل مكان!!!!

  2. خليكم انطوائيين احسن لكم من تخالطون البشر الاشرار اكثر البشر اصبحوا اشرار وبكثره مثل النمل ابقوا على عزلتكم افظل لكم من البشر الاشرار

  3. انا شخص فيني تراكمات سنوات طويلة وعمري 25 سنة متزوج
    مررت بمراحل مؤلمة في حياتي
    مما ادت بي الى مشاكل نفسية وعضوية
    وكل ما اتعلم واحاول ان اخرج منها احبط مرة اخرى
    وارجع مثل السابق
    ( اشعر بالاكتئاب و القلق و الرهاب الاجتماعي واختفاء الافكار والتردد و الانفعال الغريب بالقول والعمل
    العصبية الشديدة التصرف بدون تفكير قلة شديدة في التركيز )
    مشاكل ترهقني منذ الطفولة وطول عمري اقرأ واتعلم سنوات واحاول ان استذكر ل اطبق الحلول لاكن لا اجد حل بالتصرف
    لاكن بدون جدوى او فائدة انسى كثير جدا جدا جدا جدا جدا جدا ذهني متشتت الافكار عندما امشي عقلي فارغ واشعر ان الناس ينظرون الي اعاني من شدة التعرق والتعب المستمر والكسل

    اشعر اني اقل من الاخرين بكل شي

    انا شخص منعزل جدا ولا استمتع بأي شي من الحياة
    منذ ان خلقت وانا افعل تصرفات غريبة عن الناس

    انا محبط جدا وعدة مرات فكرت بالانتحار لاكن خائف من الله بدون سبب !

  4. أنا وسطي، اوقات احب انفرد بنفسي واوقات اكره الوحدة وارغب بصحبت اي احد ولو كان شخص عادي ماشي بالشارع، لكن بشكل عام انا انطوائي لاني لا اتكلم كثيرا الا ما اشعر انه مفيد واكره التصنع والكذب اما المجاملات فلا مفر منها ولو كرهتها؛ لان للكلام اثر في القلب فالافضل ان تكون ايجابيا في كلامك على ان تجرح وتكره الناس بك
    وبالنسبة للتطور لا استطيع انا اتخيل نفسي مثلي مثل اي احد اخر فيجب ان اكون اعلى وعلى كافة الاصعدة، ليس تكبر ولكن لا استطيع حتى بالتفكير ان اتخيل نفسي شخص عادي. يجب ان احدث الفرق اينما ذهبت بالخير وبما ينفع الإنسانية ويرضي ربي بالدرجة الأولى.
    فليس كل الانطوائين نفس الشخصية، منهم المحبوبين ومنهم من لا تسطيع معاشرته.

  5. كانكم قاعدين تشرحون وضعي نعم انا انطوائية و احب انطوائيتي و عزلتي و اكره التطور الأعمى و ان اللبس مثل باقي الناس ينظرونني بنظرة المتخلفة لأني كنت صريحة مع نفسي لا البس الا ما يريحني ولا افعل الا ما اريد لا اسير او اتبع الاغلبية من المجتع لانه شي تافه جدا بالنسبة لي , انا عصبية جدا و حساسة جدا لدرجة اي كلمة تقال لي اتمنى بعدها الاختفاء او الإنتحار , ليس ذنبي ان هذه شخصيتي بل الذنب على المجتمع و اهلي اللذين يرون في الانطواء عيب و تخلف , لولا العلماء الإنطوائيين لما تطوروا الإجتماعيين في حياتهم

  6. شكرا على هذه الكلمات …. نعم انها شخصيتي واحبها…لانهاعلى الاقل مختلفة ولو قليلا

  7. فقط نريد ذهاب العصبية منا لا أكثر

    « اللّهم إني وكلتك أمري، فأصلحني يا الله، لا شيء يعجزك سبحانك

  8. انا لي رأي في الوحدة والانطوائية ، واتكلم عن تجربة شخصية فالانطوائية حدثت بسبب محدد وتجربة سيئة او صدمة نفسية ويمكن الشفاء منها والتخلص من الانطوائية فليس كل انطوائي شخصية انطوائية ولكن تبرمج من الناس على اساسها

  9. أشكركم على هذه الكلمات الرائعة والاكثر من ذلك
    فالشخص الانطوائي شخص يمر بصعوبات في المجتمع ويتحسس من اي شئ …
    يوجد علاج لهذه الشخصية فانا كل ماذكر في الاعلى هو من شخصيتي تماما ونفس الا كتبو فنحن كثيرون وليس قليلون …
    واحيانا عندما اواجه الناس اعصب بسبب مايتهمونني فيه او انهم يقولون اشياء بسيطة ويمزحون وانا اتحسس
    …….
    طبعا الشخصية هذه لاتحب المجاملة ولا تحب الظهور ولاتحب الكذب تحب كل شئ يسير كما يمكن ان يسير
    وهذا طبعا شئ خطأ
    انا الى الان جالس ابحث عن حلول …….
    لان ايام ارى نفسي بشكل جيد مع الناس واتماشى معهم واحيانا كثصيره مثل ماذكرتم مع ان عمري 27 سنة
    والله يسهل علينا وعليكم ….الامر الذي يزعجني كثيرا هو ان الناس تتبع التطور بشكل كبير وانا لا احب التطور بل يسبب لي الازعاج كثيرا
    فاذا لم اتطور اصبح في عين الناس متخلف …فأضطر اني اواكب التطور وهذا يزعجني كثيرا كثيرا كثيرا
    من الجوال والسياراة والنظارة والملابس والشكل وحلقة الشعر والكلام ايضا والسفر وغيره من الرحلات وفي العمل ايضا اواجه مشاكل كثيره وانا شخص عصبي …………
    انا لا اريد حلا لمشكلتي كلها فهذا انا والحمد لله
    انا فقط اريد ذهاب العصبية مني وشكرا ….

  10. أنا شخص انطوائي أحب الوحدة كما أحب الخير للناس واحرص على من يكون لي فية ثقة وآني لا أثق بالناس مما سبب لي الوحدة

اترك تعليق

لن يتم نشر البريد.


*